عن حب الصداقات

وكأن القدر يخط اعتباراته بأيدينا نحن، لقد آمنت بهذه المقولة عندما حكى لي صديقي قصة غريبة. عن الوقوع في الحب بطريقة ما. لقد فكرت أنها غبية ولكن للقدر طرقه الغريبة.
بدأ كل شيء عندما كنا جلوسًا في “الساحة الخضراء” كنا خمسة شبان وأربعة بنات. زملاء في جامعة واحدة. قام ثلاث اولاد وثلاثة بنات ليأتوا بالقهوة. يمكن أن. وأتذكر أني قمت لأدخن سجارة فأنا بعادتي مدخن ثقيل…
جلسا الاثنان معا. وهذا الجزء من القصة يرويه صديقي بذات نفسه. يقول ” كنا أصدقاء جدا، تلك المرحلة من الصداقة حيث تروي لصديقك كل شيء ،مرحلة ما فوق الصداقة وما دون العلاقة. كانا أقرب اثنين عرفتهما في حياتي. ثم ذلك اليوم عندما خرجنا ذهبتم أنتم للبحث عن قهوة وأنت كالمعتاد لتدخن جلست أنا وهي نحكي بعض القصص ، أتذكر كم كنت بائسا عندما حكت لي كيف أنها ستقضي عيد الحب هذا بلا”حب”.. فضحكت أنا لأعلم أن هناك أحدٌ ما يعاني مثلي ، فالفتاة التي كنت معجبًا بها إرتبطت بأحدهم وتركتني في المآساة وحيدًا.
ضحكتعندما علمت بذلك ، قالت لي ” لماذا لا نكون حبيبين في هذا العيد فقط ، مثلنا مثل أغلبية الأصدقاء الذين نجلس معهم الآن. ”
قاطعته قائلا أني لست مرتبطا وأني وحيد كنخلة في الصحراء، فضحك لأني لست موضوعًا أصلا في الحسابات. بقدر ما آلمني هذا وددته أن يواصل.
” قال لي : إتفقنا على ذلك ولم يعلم أحدهم بذلك. إستيقظت في اليوم التالي على مكالمةٍ منها ، كلام غريب جدًا ، صراحة لقد ضحكنا على أنفسنا أكثر مما عنينا ، ثم أرسلت لها أغنيه “All of you” ثم قابلتها ذلك الصباح وأحضرت لها بعض الورود. ثم تناولنا الفطور في إحدى المطاعم الخفيفة ، جولة على شارع النيل.لقد عشنا يوما ممتعا ، لقد إستأجرت بعض الصنارات وجلسنا على شاطئ توتي. نأكل بعض ” التبلدي والمنقه بالشطه، لقد ضحكنا على أتفه الأمور. مثلا هل تضع السمك الماسكارا؟ وبعد ربع ساعة بعد أ
ن فهمت ماهي الماسكارا جلسنا نضحك على النكته. ومن ثم تجولنا بالسيارة ، نستمع إلى بعض الأغاني ، أكثر من مائة أغنيه بالتحديد. لم أشعر بالزمن. كان يوما جميلا ثم أوصلتها لبيتها وعدت للمنزل. ”
” أنتظر!!!؟ ، ألهذا قلت لي أنك مشغول ذلك اليوم ؟ ”
” هل تدعني أكمل بلا أن تقاطعني لمرة واحد أرجوك ؟ ”
” حسنا ، لكني غاضبٌ منك أيها الوغد ”
” لا عليك، المهم في الموضوع أنّي عندما عدت إلى المنزل كنت ما زلت أشعر بشعور غريب ، صورتها وهي تبتسم، الأغاني التي إستمعنا إليها. تلك القصص ، حتى عندما قالت لي أحبك حينها لم أحس بها إلّا الان. تمددت في سريري وأنا استعيد تلك الذكريات. ثم أصبحت لمدة أسبوع أتجنبها لأني كلما أراها أتذكر تلك الأحاسيس. أنظر إليها بطريقة مختلفة. لم أعد أستطيع التحدث إليها مثل قبل. هناك شيئا قد تغير”
“” كنت قد أتممت نصف العلبه وسحبت السادسة وأنا أستمع لهذه القصة الغريبة ، ثم واصل القصة قائلًا
” ضربت لي ذات ليلة على غير المعتاد بعد ذلك اليوم ، فقد كنا على عادة التواصل لنحكي ما حصل خلال اليوم ولكن منذ ذلك اليوم لم أتصل بها مرة أخرى. سألتني عمّا بي ويا ريتني كنت أقدر أن أجيبها بالحق.
هل أقول ليها أني وقعت في حبها ؟
هل أخبرها أني عشقتها ؟
هل أسرد ليها تفاصيل هذا الألم الذي أشعر به وأنها السبب بذلك بطريقة ما؟
فأجبت لها عن ظهر الحقيقة أني فقط أعاني من إنسحاب الأعجاب بالفتاة التي إرتبطت. فسكت لبرهة ثم عاجلت بقطع المكالمة. تعجبت منها ولكني رحبت بالفكرة فأنا أيضا لم أكن في مزاج يسمح لي بالكلام. ثم تفاجئت في اليوم التالي بأنها اطأتت لي منذ الصباح الباكر في جلسات القهوة خارج الجامعة”
قاطعته صارخا ” قبل إسبوع عندما كنا جالسين ونادتك ****** وكنت مستغربا أنها حزينه ولم تجب على سلامي عليها ؟؟؟”
” نعم ، في ذلك اليوم. وكنت مستغربا لأنها تعرف أن جلسات القوة مخصصة للشباب وغريبٌ منها أن تأتي إليّ بنفسها . المهم أنها جلست وقالت لي :
أتدري لما عاجَلْتُك بقطع المكالمة ليلة أمس؟!! ، لقد أحسست بألم غريب. من بعد ذلك اليوم وأنا أشعر بشعور غريب. فبلا كلام كثير أريد أن أقول أني أحببتك ، لقد أحببتك. هكذا وبكل بساطه
نظرت لبعيد ” وهنا سكت صديقي مسافة لبست بهينه. ثم واصل ” هنا أخرجت ما في قلبي ببساطه. ومن ذلك اليوم نحن أكثر من مجرد أصدقاء ، بكل بساطة لقد وجدت شيئا أكتفح من أجله. ”
ابتسم بكل غباء ، بكل سعادة. وأنا أكملت علبة كاملة في قصة ما زادتني إلى ألما بقدر ما زادتني سعادة. فأنا لا أنكر أنّي أحبّ. ولكن تبا قصتهما جميلة جدا.ويمكنني القول أنّهما سيتزوجان. نعم ، فالحب الذي يبدأ بصداقة سيدوم. لأنهما يعرفان كل شيء عن بعضهما….
#عن_يوم_الحب

معلومات عن الكاتب

الجبل

إنسان وغد وساخر ، متعدد الشخصيات بدون نفاق

اترك تعليقاً