الخيميائيّ هي رواية رمزية من تأليف باولو كويلو تحتوي على ١٩٤صفحة، نشرت لأول مرة عام ١٩٨٨. وتحكي عن قصة الراعي الإسباني الشاب سنتياغو في رحلته لتحقيق حلمه الذي تكرر أكثر من مرة الذي تدور أحداثه حول كنز مدفون في الأهرامات بمصر ووراء هذا الحلم ذهب سانتياغو ليقابل في رحلته الإثارة، الفرص، الذل، الحظ والحب. ويفهم الحياة من منظور أخر وهو روح الكون، وكانت توجهه طوال الرحلة إشارات غيبية.

تتلخص الفكرة لهذه الرواية بجملة قالها الملك لسانتياغو :”إذا رغبت في شيء.. فإن العالم كله يطاوعك لتحقيق رغبتك”..
وقد أشاد بها النقاد وصنفوها كأحد روائع الأدب المعاصر. واستلهم الكاتب حبكة القصة من قصة بورخيس القصيرة حكاية حالمين.

ترجمت الرواية إلى 81 لغة، مما جعلها تدخل موسوعة غينيس للأرقام القياسية لأكثر كتاب مترجم لمؤلف على قيد الحياة. وقد بيع منها ٢١٠مليون نسخة في أكثر من ١٧٠ بلدًا، مما جعلها واحدة من أكثر الكتب مبيعًا على مر التاريخ.
يمكن أن نجمل القضايا والموضوعات التي تعالجها الرواية في قضيتين هما قضية الاستقرار والترحال ثم قضية الأسطورة الشخصية. بالنسبة للأولى يكشف لنا عن ذلك التوتر الذي يعيشه الإنسان بين رغبة في الاستقرار وعيشه حالة الترحال والسفر. ففي الحالة الأولى يرغب الإنسان في أن يشتغل في مكان معين وأن يرتبط بأشخاص معينين وبالتالي فإن العالم سيصبح ضيقا وكذلك علاقاته وأحاسيسه.

بعض آراء القرّاء:
“جميلة جدا تنفع الشباب الصغار بالذات ، فيها قيم تربوية ممتازة”.
“قصة رائعة… الكنز الداخلي

تعرف على جوهرك و اترك السطح”.
“الخيميائي…رواية تسبر أغوار نفسك و تذهب بك بعيدًا، تأخذك لعالم الأحلام و تجعلك تتسائل ما هي قضيتي في هذه الحياة و ما هو كنزي المدفون، و أجمل ما تعلمت منها ” أنك بعد أن تبلغ هدفك تدركُ أن المتعة كانت في الرحلة و ليس بلوغه “.

اسم الكاتب: باولو كويلو

التحميل: تحميل كتاب الخيميائيّ

معلومات عن الكاتب

رهف كمال الدين

اترك تعليقاً